لمحة تاريخية

في عام 2007 أعلنت وزارة النقل - الشركة العامة لمرفأ اللاذقية عن مناقصة عالمية لتشغيل محطة حاويات ضمن مرفأ اللاذقية .

قدّمت الشركات العالمية لتشغيل المرافىء عروضها. وقد فاز الائتلاف الذي جمع عملاق الشحن البحري شركة سي إم آي - سي جي إم العالمية وشركة سورية القابضة المتخصصة بالاستثمارات والتطوير العمراني، من أجل إدارة عمليات مناولة الحاويات في مرفأ اللاذقية وفق ضوابط وأسس عالمية.

إن العقد الموقع بين الشركة العامة لمرفأ اللاذقية وشركة محطة حاويات اللاذقية الدولية هو أولى مشاريع التشاركية بين القطاعين العام والخاص في سورية، وفقاً لمبدأ تقاسم الإيرادات مع تقديم استثمارات إضافية بقيمة (45 مليون دولار أميركي).

في تشرين الأول للعام 2009 باشرت شركة محطة حاويات اللاذقية الدولية نشاطها في الإدارة والتشغيل، ووضعت معايير لم تكن موجودة بعد في مجال الحاويات البحرية السورية من حيث الخدمة الممتازة، الإنتاجية، والكفاءة العالية.

استطاعت شركة محطة حاويات اللاذقية الدولية خلال فتره قصيرة تجاوز الكثير من الصعوبات من خلال تدريب وتأهيل اليد العاملة الوطنية البالغة حوالي (650 شاب وشابة من الشباب السوري) لتعمل بخبرة في مختلف المجالات التشغيلية والإدارية بمقاييس احترافية عالمية.

إن شركة محطة حاويات اللاذقية الدولية تستخدم أحد أهم أنظمة التشغيل المعتمدة في محطات الحاويات العالمية والمرتبط داخلياً بأنظمة مطورة من قبل مهندسين سوريين ليتوافق مع الأنظمة والاجراءات المحلية  كبديل عن العمليات التقليدية في مرفأ اللاذقية.

نحن في شركة محطة حاويات اللاذقية الدولية نعمل على استقطاب أهم الخطوط الملاحية العالمية إلى "مرفأ اللاذقية"، ونسعى معاً لنحتل مكاناً متميزاً في منطقة المتوسط من خلال دورنا الهام في خدمة التجارة الخارجية السورية والدول المجاورة.